حادثة جمعت بين الغرابة و الطرافة حدثت اليوم السبت باحدى حافلات شركة النقل بالساحل بمدينة سوسة  حيث شاءت الصدف ان يكون من ضمن ركّاب الحافلة احد النشالين  حيث  امتطى وسيلة النقل العمومي وهو في حالة سكر مدقع

… و لم تمنعه حالته غير الطبيعية من الاقدام على فعله الموحش من خلال ” تدوير يديه ” على الراكبين و تم اختيار الهدف و لكن سوء حظه  ان الضحية كان والده … و قد التفططن له من قبل الذي اعترف ان هذا المنحرف هو ابنه من رحمه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!