تحّدثت إحدى التلميذات التونسيات من خلال بث مباشر لها على حسابها الشخصي على فايسبوك و هي تحّرض
زملائها و زميلاتها في المعهد وتدعوهم للقدوم إلى المعهد بلباس غير لائق و هندام غير منضبط قصد
إستفزاز القيمة العامة التي تزاول عملها بنفس المعهد على خلفية قيام هذه الأخيرة بمالحظات تخص
الهندام كمنع الماكياج واللباس غير المحترم للفتيات و الشبان على حد سواء .

وقالت المتحّدثة :”انا تقابلت مع محامي وقالي اللي حكاية الحجامة و المنديلة و الماكياج عادية علخر… خاطر الوزارة عطاتهم صلاحية يحطو القانون اللي يحبوه فالمؤسسة.. الزملنا أول حاجة إضراب، الزمنا نوترولها أعصابها باش نشدو عليها دليل فيديوهات و هي تتسلط علينا الزمنا حد يصورها..”

وأضافت أن هذا كلام محاميها :”هذا الكلام الكل ماجبتوش من راسي .. محامي قالي عليه معناها أي كلمة قلتها باش نستغلوها لصالحنا مثال اقلب منظرك ولا اك الطفل لي لابس سروال مقّطع قالتلو متشرد…. أما المهم اللي حاب يلبس سروال مقطع و الي تجي بماكياج اتصرفوا المهم نستفزوها و نصوروها باش تتفضح و باش تكون الحكاية في مصلحتنا..” و أضافت :” أنا اكثر واحدة في الدنيا نحب نطيرها هاذيك و مانزيدش نشوفها و نبعد عليها جملة..”. وقد أثار الفيديو المتداول غضبا واسعا في صفوف المربين والقيمين والأولياء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!