علق وزير التربية فتحي السلاوتي اليوم الاثنين 12 سبتمبر 2022 على الأخطاء الواردة في كتاب الفرنسية للسنة الثالثة، معتبرا أنها غير مقبولة بالمرة.

وأضاف أن الوزارة كانت قد بادرت بالتحقيق منذ التفطن للأخطاء وفتحت تحقيقا ثان لهيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية .

كما أكد السلاوتي أن هناك تقرير جاهز حاليا في الخصوص والتقرير الثاني سيتم الانتهاء منه خلال الأيام القادمة وسيتم نشر النتائج والاعلان عن القرارات كما سيتم إرسال وثيقة تصويب للأخطاء الواردة بالطبعة الحالية للكتاب لكل المعلمين والمتدخلين في الشأن التربوي.

الدروس الخصوصية

وفيما يتعلق بالدروس الخصوصية، أكد وزير التربية فتحي السلاوتي أنه لا يمكن أن تتواصل بالشكل الذي هي عليه اليوم.

وأضاف أن الوزارة وجدت حلولا جديدة لمراقبة الدروس الخصوصية بهدف توجيهها للمدارس لا في المنازل والفضاءات العشوائية وفي إطار التزام الوزارة بهذه الاستراتيجية تم خلال السنة الفارطة تنفيذ عقوبات وصلت حد الإيقاف عن العمل لمدة 6 أشهر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!