تجددت المواجهات عشية اليوم بين عدد من أهالي تينجة والأمن على خلفية وفاة شاب في في ظروف غامضة.

وأغلق المحتجون اليوم الطريق الرابطة بين بنزرت و منزل بورقيبة و قاموا باشعال العجلات المطاطية.

و استعملت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

هذا وتأجل دفن جثة الشاب كريم السياري بعد أن طالب محامي الأسرة إعادة تشريح الجثة. 

وكان شاب قد توفي في ظروف غامضة في الليلة الفاصلة بين السبت و الأحد أثر مطاردة أمنية.

وقالت عائلته انه تعرض للعنف خلال مطاردة أمنية بينما أوضح بلاغ لوزارة الداخلية ان المتوفي تناول مواداً مخدرة توفي على اثرها مباشرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!