تداولت صفحات مواقع التواصل الإجتماعي اليوم الخميس 18 أوت 2022 صورا قام بنشرها مواطن تونسي، ظهرت فيها إمرأة وهي ترتدي اللباس الشرعي متنكرة بعد قيامها بسرقة منزل قرب مكتب البريد بصلامبو. 

وقال المواطن الذي نشر الصور :”هذه المراة قامت بسرقة منزل قرب مكتب البريد في صلامبو .. و قامت بطعن الفتاة الموجودة بالمنزل .. و عندما قفزت من السور التقطت لها احدى اجوار العائلة هذه الصور .. 

و عندما تفطنت لها حاولت الاعتداء عليها بسكين ثم هربت.. من يشاهدها او يتعرف عليها يبلغ عنها فورا”. يذكر أنت ظاهرة السرقة والبراكاجات تفاقمت في الآونة الأخيرة في تونس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!