قال رئيس الجمهورية قيس سعيّد، لدى إشرافه اليوم الجمعة 5 أوت، على موكب إحياء يوم العلم، في قصر قرطاج، إن ظاهرة هجرة الأدمغة والكفاءات التونسية التي تتلقى تعليمها في تونس وتغادر البلاد تفشت لعدة أسباب بعضها اجتماعي واقتصادي، بالإضافة إلى غياب التشجيع في وطنهم.

وأضاف رئيس الجمهورية : “قلت لعديد المسؤولين الأجانب، لما التقيتهم في عديد المناسبات، من يُقرض من ؟ ومن ينتفع بمن؟”، متابعا “نحن نقرضهم.. نقرضهم الكفاءات والعقول التي لا تقدر بمال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!