تفاجئ مسؤولو سجن ولاية نيوجيرسي الأمريكية، بحمل سجينتين ليتضح فيما بعد أن وراء هذا الحمل هو امرأة متحولة جنسيا وتقيم في السجن ذاته.

وكانت ديمي ماينور البالغة من العمر 27 عامًا تقضي فترة عقوبتها البالغة 30 عاما داخل السجن لكن المسؤولون في السجن وجدوا أن “ماينور” أقام علاقة جنسية مع سجينتين بالتراضي ما تسبب حملهن.

حيث قررت إدارة السجن تحويله إلى منشأة مختلفة عن التي كان مقيما فيها بعد أن تسبب وجوده بالسجن النسائي لحمل اثنتين من السجينات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!