أعلنت الشركة الجزائرية للمحروقات سوناطراك، انها تمكنت من تحديد إمكانات هامة جديدة من المحروقات في مكمن لياس الكربوناتي “LD2” على مستوى رقعة استغلال حقل حاسي الرمل بولاية الأغواط 400 كم جنوب العاصمة.

وحسب بيان الشركة، اليوم الإثنين، فإن التقييم الأولي لهذه الإمكانات أظهر حجمًا يتراوح بين 100 و 340 مليار متر مكعب من الغاز المكثف.

ويشكل هذا الحجم من الغاز المكثف واحدة من أكبر عمليات إعادة تقييم الاحتياطيات خلال العشرين سنة الماضية.

ويجري إنجاز برنامج أشغال تطويري لتأكيد الأحجام التقديرية والعمل على إنتاج مستعجل يقدر بحوالي 10 ملايين متر مكعب يوميًا اعتبارًا من نوفمبر 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!