أقدم شاب يبلغ من العمر 33 سنة، على حرق فتاة تبلغ من العمر 24 سنة، بمنزلها العائلي، بولاية تيارت في الغرب الجزائري، وحاول وضع حد لحياته بالانتحار حرقا. 

وأفادت مصادر متطابقة، أن الشاب تقدم لخطبة الفتاة لكن عائلتها رفضت، ليستلل ليلا إلى منزل الضحية، وقام بسكب كمية من البنزين على جسد الفتاة وجسده، قبل أن يضرم النار بها في محاولة منه للانتحار.

وتتواجد الفتاة بين الحياة والموت، فيما أصيب الشاب بحروق على مستوى اليد والذراع.  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!