علمت موزاييك أنّ أعوان الفرقة المركزية بالإدارة الفرعية لمكافحة المخدرات بالحرس الوطني ببن عروس، احتفظوا اليوم الثلاثاء 23 فيفري 2022، بأربعة صيادلة من بينهم رئيس سابق لجمعية رياضية تنشط بالرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم وإثنين من كبار المهربين على إثر تورّطهم في تهريب كمية هامة من الأدوية المخدرة إلى ليبيا.

ويستفاد من الأبحاث المجراة أنّه، إثر عمل استعلاماتي دام حوالي عامين إثنين كاملين، بعد ورود معلومات حول تورّط صيادلة من إحدى مدن الجنوب الشرقي في تهريب الأدوية المخدرة إلى ليبيا، تولّى أعوان الفرقة المركزية بالإدارة الفرعية لمكافحة المخدرات بالحرس الوطني ببن عروس مراقبة العناصر المذكورين، إلى أن تمّ ضبط أربعة صيادلة من المدينة المذكورة ومن بينهم رئيس سابق لجمعية معروفة تنشط بالرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم ومهربين إثنين، بصدد تهريب 10000 من علب الأدوية المخدرة إلى ليبيا.

وباستشارة النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بمدنين، أذنت بالاحتفاظ بالموقوفين الستة على ذمة البحث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!