تعهدت الدائرة الاستعجالية بالمحكمة الابتدائية بتونس بالنظر في قضية استعجالية ”من ساعة إلى أخرى” تقدم بها رئيس المجلس الأعلى للقضاء ضد وزير الداخلية لطلب تسليمه مفاتيح مقر المجلس الأعلى للقضاء حسب “موزاييك أف أم”.

وكان يوسف بوزاخر رئيس المجلس الأعلى للقضاء تولى بصفته تلك اليوم الخميس نشر قضية استعجالية من ساعة إلى أخرى ضد وزير الداخلية وذلك لطلب تسليم المجلس مفاتيح مقره بعد أن تم إغلاقه الاثنين الماضي أمام العاملين بالمقر وأعضاء المجلس.

وتقرر تعيين جلسة النظر في القضية غدا الجمعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!