شارك
غرّدشارك0مشاركة

أعلن أحمد نجيب الشابي رئيس الهيئة السياسية لحزب الأمل، أن المناخ العام في تونس لا يشجع على تنظيم احتجاجات بالتزامن مع ذكرى 14 جانفي تاريخ الثروة التونسية. 


أعلن أحمد نجيب الشابي رئيس الهيئة السياسية لحزب الأمل، أن المناخ العام في تونس لا يشجع على تنظيم احتجاجات بالتزامن مع ذكرى 14 جانفي تاريخ الثروة التونسية. 

 وأكد الشابي في تصريح لتونس الرّقمية اليوم الخميس 13 جانفي 2022، في ذات السّياق أنه لا ينوي المشاركة في المظاهرات لأسباب سياسية ولا يدعو كذلك التونسيين للاحتجاج لأن الدعوة للتظاهر في هذا الظرف سوى من طرفها أو من طرف عديد الأحزاب الأخرى قد لا تكون نتائجها بالشكل المطلوب وفق تقديره. 

 وشدد محدثنا في المقابل على قدرة حركة النهضة على جمع 10000 متظاهر أو ما يفوق ، بالنظر إلى امتلاكها قدرة تنظيمية قوية في البلاد حسب تعبيره. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!