نفذت اليوم حزب الدستوري الحر وقفة احتجاجية امام مقر حزب التحرير بالعاصمة.

حيث اكدت عبير موسي رئيسة الحزب ان الهدف من الوقفة هو لفت الانتباه لسلطة تصريف الاعمال ولرئيس الجمهورية قيس سعيد لحزب التحرير الذي وصفته “بوكر الارهاب” “مشيرة ان حزبها يوجه لسعيد تنبيه شديد اللهجة ليتحمل مسؤوليته والا سترفع قضية بالدولة التونسية حسب قولها وان القضايا جاهزة .

هذا وشددت موسي ان رئيس الجمهورية قيس سعيد ليس له الحق بأن يحافظ على” اوكار الدواعش”حسب تعبيرها مشيرة ان حزب التحرير لا يؤمن بالديمقراطية وبالدولة المدنية .

كما اكدت موسي ان هذه الوقفة تدخل في اطار جملة تحركات الحزب .

متابعة رمزي العياري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!