دعا النائب المجمدة مهامه عن ولاية تطاوين البشير الخليفي، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على “فيسبوك” اليوم الأربعاء 5 جانفي 2022، رئيس الجمهورية قيس سعيّد إلى التخلي عن الحصانة والمثول أمام القضاء على غرار المترشحين للانتخابات الأخيرة و ذلك بعد بلاغ النيابة العمومية الذي أعلنت من خلاله إحالة عدّة شخصيات من أجل مخالفات انتخابية بناء على تقرير محكمة المحاسبات مع الإشارة  إلى تعذر إحالة غيرهم بسبب تمتعهم  بالحصانة، وحيث لم يبقى متمتعا بالحصانة إلاّ رئيس الجمهورية بعد أن نزعها الرئيس عن النواب، وفق نصّ التدوينة.

وطالب البشير الخليفي في تدوينته سعيّد بالتخلي عن الحصانة والوقوف مع بقية المرشحين للانتخابات السابقة، مذكرا بأنّ العقوبات مالية أقصاها 20 ألف دينار وهي أقلّ من الراتب الشهري لرئيس الجمهورية وفق ما جاء في التدوينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!