أطلقت المصالح العسكرية والأمنية المختصة في تونس خلال الأسبوع الجاري تحذيرات جدية لمختلف الوحدات من وجود مخططات إرهابية خطيرة واكيدة تستهدف زعزعة الاستقرار في البلاد، وتهديدات لإرباك المرحلة الاستثنائية التي يقودها رئيس الجمهورية منذ 25 جويلية الفارط.

وكشفت مصادر امنية متطابقة في تصريح لصحيفة الصباح في عددها الصادر الأربعاء أن الخطر الإرهابي مازال قائما حيث عادت وتيرة التهديدات خلال الأسبوع الجاري بقوة من خلال تحذيرات أكيدة من وجود مخطط إرهابي وشيك يتمثل في مخطط لاغتيال شخصية سياسية أو هجوم على مراكز حيوية وشددت على أن المصالح العسكرية والأمنية تتعامل بجدية مع هذه المعلومات والتحذيرات وفق ذات المصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!