علمت موزاييك أن الشاب الذي هاجم أعوان الأمن أمام وزارة الداخلية، شاهرا أسلحة بيضاء، هو طالب أصيل المنستير من مواليد 1990 ومُدرج بسجلات وزارة الداخلية لشبهة انتمائه لعناصر متطرفة وإرهابية.

ويذكر أن أعوان أمن قرب مقر وزارة الداخلية بشارع الحبيب بورقيبة تصدوا منذ قليل لارهابي خطير

وتم التعامل معه بإطلاق رصاصة عليه أصابت أحد رجليه لتتم السيطرة عليه والاستنجاد بسيارة إسعاف تولت نقله إلى مستشفى بأريانة وسط حراسة أمنية مشددة.

وتم إطلاق سراح شخص ثان تم القبض عليه للاشتباه في تورّطه مع الطالب في محاولة الاقتحام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!