أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ بتلميذ يبلغ من العمر 18 عاما من أجل الاعتداء بالعنف بواسطة آلة حادة على زميله من مواليد 2004 داخل مؤسسة تربوية.

وحسب مكتب الإعلام والاتصال بالإدارة العامّة للأمن الوطني، فقد تعهّد مركز الأمن الوطني بطريق زغوان بالبحث في قضية الاعتداء بواسطة آلة حادة على تلميذ مما خلف له جروحا عميقة على مستوى ظهره وساقيه.

وبسماعه، صرّح التلميذ المتضرر في البداية أنه تعرّض للعنف من قبل ثلاثة مجهولين قبالة المعهد الذي يدرس فيه.

وبمزيد التّحري مع المتضرر، تبين أن المعتدي هو زميله في الدراسة والذي اعتدى عليه بإحدى قاعات الدرس داخل المعهد بواسطة موس (نوع بوسعادة) كان متحوزا عليه وقام بطعنه في خمس مناسبات على مستوى ظهره وساقه.

وتمكنت الوحدات الأمنية من جلب التلميذ، وبسماعه اعترف بكل ما نسب إليه، والأبحاث متواصلة في هذا الغرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!