شهدت مدرسة إعدادية بمنطقة سيدي حسين بالعاصمة مساء أمس حادثة إعتداء، عمدت والدة أحد التلاميذ إلى اقتحام المدرسة رفقة عدد من الغرباء وقاموا بالتهجّم على أستاذة داخل الفصل وعمدوا إلى تحطيم عدد من محتويات القسم وبعثرة محتوياته، وفق ما أكّده محمد القزوني المندوب الجهوي للتربية تونس 2 لبرنامج صباح الناس.



وقال إنّه يجري التحقيق مع السيّدة من قبل الوحدات الأمنية، مشيرا إلى أنّ دوافع إقدامها على هذا الإعتداء ما تزال مجهولة.

إستمع إلى مداخلته في برنامج صباح الناس:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!