أكدت هيئة الدفاع عن المهدي بن غربية، اليوم السبت، في بلاغ لها، أن منوبها دخل اسبوعه الثاني لإضراب الجوع الذي يخوضه منذ مساء الجمعة خ نوفمبر 2021 احتجاجا على حرمانه من مقابلة ابنه الطفل في زيارة مباشرة دون حواجز بسجن إيقافه بالمسعدين بشكل دوري بسبب المنع المقرر من  قبل الهيئة العامة  للسجون والإصلاح التي تعمل تحت إمرة وزيرة العدل وذلك رغم الأذن له بذلك من قاضي التحقيق المتعهد بقضيته ، حسب نص البلاغ.

وأوضحت الهيئة أن بن غربية يصر على مواصلة اضراب الجوع “تمسكا بحقه في زيارة ابنه الوحيد الذي لم يبلغ بعد سنته الخامسة والذي فقد امه منذ أشهر”.

كما أكدت أنه متمسك ايضا بحق كل السجناء  بالمبدأ المنصوص عليه بالفصل 30 من  بالدستور الذي وجب ان ” تراعي الدولة في تنفيذ العقوبات السالفة للحرية مصلحة الأسرة .” وكذلك قاعدة المصلحة الفضلى للطفل التي اعتمدتها مجلة الطفل .

وتوجه المهدي بن غربية بالشكر للرابط التونسية للدفاع عن حقوق الانسان والهيئة الوطنية لمناهضة التعذيب وكل الأصوات الحرة التي ساندت حق ابنه في زيارته، معلناً اعتزامه مواصله اضرابه حتى تحقيق مطلبه الشرعي و المشروع و الحياتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!