أكّد وزير الداخلية توفيق شرف الدين أمس الأحد 17 أكتوبر 2021 أنّ “الساعة دقت لينال كل من أجرم في حق التونسيينوالوطن جزاءه” مضيفا أنّه لا أحد فوق القانون معتبرا ان البلاد تكون قد سلكت مسار الاصلاح والانقاذ عبر تطبيق القانون

على الجميع بلا استثناء او تمييز

وقال الوزير على هامش زيارته لولاية القيروان: “لا احد فوق القانون كان من يكون..القانون سيطال الجميع ..كل من أجرم في حق التونسيين وحق الوطن ..دقت الساعة لينال كلّ من أجرم جزاءه حفاظا وليس تشفيا او انتقاما او تجنيا بل من منطلق حقوق الانسان سنعمل على حماية وحفظ حقوق الانسان ..حقوق المواطن الاقتصادية والاجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!