أعلن النائب المجمد ورئيس حزب إئتلاف الكرامة، سيف الدين مخلوف في بيان له، الخميس، دخوله في إضراب جوع عن الطعام في السجن إلى حين إيقاف ما أسماها “المهازل القضائية العسكرية”.

واكد مخلوف، عدم اعترافه بالمسارات القضائية العسكرية المفتوحة ضدّه “بإيعاز وتعليمات صريحة من سلطة الانقلاب”. 


 
واستنكر مخلوف خضوع دائرة الاتهام وبشكل مفضوح للتهديدات التي مارسها “رأس الانقلاب” على السلطة القضائية في عديد المناسبات وبشكل علني وفجّ، وفق تعبيره، مشيرا الى أنه لن يطعن مستقبلا في القرارات القضائية التي صدرت أو ستصدر ضدّه.

وطالب مخلوف في بيانه، من أسماها “سلطة الانقلاب” بالتحلّي “ببعض الشهامة” وإطلاق سراح نضال سعودي وعامر عيّاد وإيقاف الملاحقات العسكرية ضد بقية نواب إئتلاف الكرامة، و”تركها معركة مباشرةً وصريحة مع شخصه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!