أعلنت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، أنها ستقوم برفع شكوى ضد رئيس الجمهورية قيس سعيّد بـتهمة “التستر على العنف” الذي تعرّضت له بالبرلمان كما اتهمت اياه بالمشاركة في تعنيفها من خلال رفضه تأمينها مضيفة “أنه كان على علم مما سيحدث لها بالبرلمان قبل ذلك بـ3 أيام دون أن يتحرك”، وفق قولها .

و أكدت موسي أن رئيس الجمهورية قد قام باهانة نواب الحزب الدستوري الحر عندما عرض صورهم خلال كلمته أمس الإثنين ،وفق تعبيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!