انتقد رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال لقائه اليوم السبت 9 أكتوبر 2021 بالمكلف بتسيير وزارة الداخلية رضا غرسلاوي، وكالات التصنيف الائتماني قائلا “ماو لاباس تصنفو فينا”.

وأضاف:” نحن نتعاون مع الدول والمؤسسات الدولية ولكن لابد أن تحترمنا الدول والمؤسسات وتحترم إرادة الشعب التونسي”.

وتابع:”يوم أمس تحدثوا عن الترقيم الذي بدأ مع سقوط الاتحاد السوفياتي مؤتمر برشلونة سنة 1994..أُرقّمك وأُصنّفك وتحولت بعض المؤسسات إلى أمك صنافة هم يصنفوننا..

وأردف “يريدوننا أن نستمع لكلامهم (نطبق إملاءاتهم).. ولكن اسمعوني أنتم أيضا ماو لاباس تصنف فيا.. ويوجد تخويف من إدراجنا في البطاقة الرمادية..فليصِلوا إلى التصنيف ياء إن أرادوا”

كما اعتبر أن الدول أصبحت مثل التلميذ يتلقى الأعداد أمامهم، مشدداً على أنه يجب أن يحترموا إرادة شعبنا.

وختم قائلاً:”باعتراف مؤسسات دولية كبيرة كان 21 % من الناتج الداخلي الخام بيد عائلة، فلماذا كانوا يرسلون بطاقات التهنئة وهم يعرفون أن الانتخابات مزيفة؟!”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!