بينت النتائج الأولية لتقرير الطب الشرعي بصفاقس والمتعلقة بحادثة وفاة تلميذة بالسنة الخامسة ابتدائي بمدرستها اليوم الجمعة 1 أكتوبر 2021،أنه لا وجود لشبهة الموت المستراب وإن كان الموت طبيعيا، حسب ما أكده مراد التركي الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس لمراسل موزاييك بالجهة فتحي بوجناح.

وأضاف مراد التركي أن هذا التقرير لم يكشف سببا واضحا للوفاة. 

ويشار إلى أن التلميذة التي تدرس بالسنة الخامسة ابتدائي توفيت اليوم قبل انطلاق الدروس بمدرسة الجلولي طريق الأفران كلم  4  بصفاقس أين تزاول تعليمها، حيث سقطت أرضا بصفة فجئية وفارقت الحياة.

وقد تنقلت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية صفاقس 2 على عين المكان للمعاينة، كما تولى مساعد وكيل الجمهورية معاينة كاميرات المراقبة بالمدرسة والتي أظهرت أن الفقيدة كانت بمفردها عندما سقطت أرضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!