تعتزم الشركة التونسية للكهرباء والغاز، بداية من جانفي 2022، تركيب العداد الذكي. وسينطلق هذا المشروع، بدءا من ولاية صفاقس.

وترمي الشركة، من خلال هذا البرنامج إلى تحسين خدماتها، من خلال تركيب 20 ألف عداد من هذا النوع في مرحلة أولى، على أن تستكمل هذه المرحلة في غضون سنة 2024.

وسيعمم العداد الذكي على كامل تراب الجمهورية في الفترة الممتدة ما بين سنة 2025 و2029، وفق ما أكده المدير التجاري والتسويق سامي بن حميدة.

وتمكن العدادات الذكية من القراءة والفوترة عن بعد دون الحاجة إلى انتقال عون إلى عين المكان لرفع الاستهلاك، وبذلك يلغى العمل بالفاتورة التقديرية.

كما تتيح هذه العدادات للمشترك مراقبة استهلاكه ودفع فاتورة شهرية إذا ما أراد ذلك. وتمكن الشركة التونسية للكهرباء والغاز من المراقبة عن بعد والكشف عن عمليات السرقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!