استنكر النائب الموقوف عن النشاط بالبرلمان المجمّد نور الدين البحيري في تدوينة نشرها على حسابه بمواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021 عدم تكليف رئيس الدولة نفسه عناء السؤال عن المواطن الذي انتحر حرقا أمام مقر وزارة الداخلية السبت الماضي وتقديم واجب العزاء لأسرته،

مضيفا بأن الرئيس لم يجد حرجا في ان يقف على بقايا رماد تونسي مات حرقا رحمه الله وتقبله بعفوه وتحدث في ما شاء على وقع الهتافات و الزغاريد نعم الزغاريد حسب ما جاء في نص التدوينة. 

البحيري أشار أيضا إلى أن رئيس الدولة الذي  دائما ما يستشهد بالخليفة الرشيد عمر الفاروق ومقولته الشهيرة “لو عثرت بغلة في العراق ……” يجب عليه أن يكون الاقتداء قناعة عميقة لا موقفا يحضر ويغيب حسب تقدير القيادي بحركة النهضة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!