خلال مداخلة له على امواج أي اف ام تحدث الخبير في الشؤون السياسية والاستراتيجية المقيم بجينيف رياض الصيداوي عن حقيقة ما يحصل .

حيث قال ان هناك عدة جهات واطراف تريد اغتيال رئيس الجمهورية والتخلص منه منها مافيات الفساد واللوبيات والنهضة او لنقل جزءا منها.

وتابع كما لا يجب ان نهمش دور تركيا فهذا البلد هو الوحيد حاليا الذي يهاجم تونس ويعتبر ما حصل انقلابا .

فحتى قطر اصدرت بيانا معتدلا ومتوازنا بل ان قناة الجزيرة نفسها ومنذ حوالي اسبوع نأت بنفسها عن الشأن التونسي بعد ان ثبت تورطها في عملية استخباراتية لاسقاط قيس سعيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!