تشهد معتمدية نصر الله من ولاية القيروان حالة من الإحتقان ومواجهات عنيفة بين الأهالي والأمن الذي استعمل الغاز المسيل للدموع لتفريق احتجاجاتهم التي جاءت بعد وفاة شاب خلال ملاحقته من قبل دورية أمنية و اصصدامه بسيارة أردته قتيلا.

وقد قام عدد من المحتجين بحرق العجلات المطاطية وتنظيم تحرك احتجاجي محملين الوحدات الأمنية مسؤولية الحادث الذي أدى لوفاة الشاب صباح اليوم متأثرا بجراحه، وذلك وفق ما نقلته الجوهرة “اف ام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!