أكّدت كلّ من النائبتين عن حركة النهضة يمينة الزغلامي وجميلة الكسيكسي اليوم الخميس 5 أوت 2021 انسحابهما من الدورة الاستثنائية لمجلس الشورى مشددين على انهما لا يتحملان مسؤولية اية قرارات ستصدر وان القرارات لا تلزمهما.

وأعلنت النائبة عن حركة النهضة يمينة الزغلامي اليوم الخميس عن انسحابها من الدورة الاستثنائية لدورة الشورى مبرزة انها لا تتحمل مسؤولية ايّ قرار يصدر عنها.

وكتبت الزغلامي في تدوينة نشرتها اليوم على صفحتها الرسمية بموقع “فايسبوك”: “أعلن الآن انسحابي من الدورة الاستثنائية لدورة الشورى ولا اتحمل مسؤولية أيّ قرار يصدر منها نتيجة سياسة الهروب إلى الأمام وعدم الانتباه لخطورة اللحظة التي تمر بها الحركة والبلاد “.

واضافت “لن أكون شاهدة زور “.

من جهة اخرى، أعلنت النائبة جميلة الكسيكسي اليوم بدورها انسحابها من الدورة .

وكتبت الكسيكسي في تدوينة نشرتها على صفحتها بموقع “فايسبوك”: “أعلن انسحابي من دورة الشورى واي قرار يصدر عن الدورة لا يلزمني” مضيفة “كل الخير لتونس، كل الحب لشعبنا ويبقى الأمل”.

يُشار الى ان حركة النهضة كانت قد أعلنت يوم امس ان مجلس شوراها “يعقد مساء الاربعاء دورة استثنائية مهمة لتدارس الوضع العام في البلاد واخر المستجدات”.

واشارت الحركة في بلاغ مقتضب نشرته بصفحتها على موقع “فايسبوك” الى ان اجتماع مجلس الشورى سينعقد بحضور رئيس الحركة راشد الغنوشي.

وكان عضو المكتب التنفيذي لحزب حركة النهضة عبد اللطيف المكي قد كشف يوم السبت 31 جويلية الماضي ان رئيس الحركة راشد الغنوشي دعا الى ضرورة تأجيل اجتماع مجلس الشورى لافتا الى أن أعضاء الحركة مصرون على عقد الاجتماع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!