أكّد الاعلامي سمير الوافي أن هناك أطراف سياسيّة تسعى الى استغلال وضعيّة رئيس الحكومة المُقال من منصبه هشام المشيشي خدمة لمصالح ذاتيّة.

وشدّد الوافي في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” أن المشيشي لازم منزله منذ اقالته واختار العودة الى حياته العاديّة ورفض رفضا قاطعا الخروج في صورة ضحيّة.

وفي ما يلي نص التدوينة كاملة:

توة هشام المشيشي استغليتوه…حكمتو بيه…ابتزيتوه…ساومتوه…وضيع فرصة عمرو…وفاق م الحلمة اللي عاشها…وتوة رجع حر واسترجع شخصيتو وحياتو…ومازلتو في جرتو !!!؟؟
سيبو الراجل…خليوه يعيش ترنكيل مع عايلتو…كتب إستقالتو وشد دارو ورجع لعايلتو…وباقي في جرتو تحبو تستغلوه وتخدمو بيه وتتاجرو بوضعو !؟؟ التاريخ سيحاسبه على كل لحظة في الحكم…ولعل ضميره يحاسبه قبل ذلك…!!!


المشيشي خرج من قصر قرطاج نهار 25 جويلية بعد بث خطاب الرئيس نحو منزله…وتم اعلامو بالقرارات وطلبو منو الانضباط…وتعهد بالاستقالة والانضباط والتحفظ…وما تعرض لحتى تضييق أو تعنيف…وهو موجود حاليا في دارو مع عايلتو ويرفض أي تصريح إعلامي…وهذا مؤكد ومن غير تفاصيل…!!!
لو كان يحب يلعب دور الضحية والمناضل والمظلوم ويعمل دراما مصرية…راو عمل حتى فيديو فايسبوك أو اتصل بأي وسيلة اعلام محلية او أجنبية…وكلهم يستناو منو في اشارة أو كلمة وحدة…لكن الراجل اختار الانسحاب والصمت والتحفظ باقتناع…ويرفض المتاجرة بوضعيتو وتوظيف خروجو…سيبوه مع عايلتو ويزي ما خدمتو بيه وساومتو وتاجرتو بيه…!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!