علق أستاذ القانون الدستوري والناشط السياسي جوهر بن مبارك خلال حضوره اليوم الخميس، في برنامج “هنا تونس”، على القرارات التي أعلن عنها رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم 25 من جويلية الجاري، معتبرا أن ما وقع هو انقلاب على الشرعية الدستورية وعلى قواعد اللعبة السياسية.

أخبار اليوم

علق أستاذ القانون الدستوري والناشط السياسي جوهر بن مبارك خلال حضوره اليوم الخميس، في برنامج “هنا تونس”، على القرارات التي أعلن عنها رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم 25 من جويلية الجاري، معتبرا أن ما وقع هو انقلاب على الشرعية الدستورية وعلى قواعد اللعبة السياسية.

وقال بن مبارك ” الرئيس أوضح أن هذه القرارات تأتي في اطار تفعيل الفصل 80 من الدستور ولكن الإجراءات التي تم اتخذها معاكسة تماما لمقتضيات هذا الفصل.”

وتابع قائلا  ” الرئيس استعمل الفصل 80 واستحوذ على كل السلطات سواء التشريعية أو التنفيذية أو القضائية.”

وبين أن الرئيس خرج عن الدستور وجمده، مشيرا الى أن الحكومة القادمة ستواجه مأزقا دستوريا خطيرا.

وبين ضيف ” هنا تونس” “الانقلاب ليس له شكل محدد وهو كلمة تقنية يعني الخروج عن الحكم المنظم بمقتضى القانون والدستور سواء من داخل السلطة أو خارجها.

وأكد المتحدث أن جميع  القوى السياسة بما فيهم قيس سعيد ليس من مصلحتهم احداث المحكمة الدستورية وشاركوا تعطيل تركيزها.

وشدد جوهر بن مبارك على أن هناك فشلا وقصورا أصاب الانتقال الديمقراطي على امتداد 10 سنوات، مشيرا الى أن هناك أخطاء وقعت من طرف القوى السياسية النافذة بالبلاد.

وبين أن حركة النهضة هي التي أوصلت الوضع الى ما آل اليه الان بسبب أخطاء استراتيجية وتكتيكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!