تحدّث مروان الخريجي ابن بن علي في برنامج بلا قناع بعد تداول أخبار أنه أصبح متشردا : »خدمت في سفارة أمريكا مدرب سباحة وخرجوني بيدي على راسي.. متأكد إلي أنا ولد بن علي و الوقت هذاكا حبيت نعرف أمي وهي إمرأة إعلامية معروفة ولتوا ناكرة فيا خايفة من الفضايح..


توا نعيش في الشارع بحذا جامع الفتح.. عائلة كبيرة رباتني وعائلة كبيرة جابتني وأنا الضحية، بن علي حبني نعيش مواطن عادي وما نقربلوش، أما راهو بابا وبكيت عليه كي سمعت بيه مات ومشيت نجري لسفارة السعودية، تعرضت للتمرميد للضرب للجوع وليت مطيش للي يسوى والي ما يسواش، أنا راني مانيش نكذب عليكم وما عندي حتى غاية..


جاتني فرص قبل وعشت كي الأمير في برشا دول منها الإمارات العربية المتحدة، ورجعت حبيت نلوج على أمي وبابا حبيت على صلة الرحم وقتها حبيتو يقابلني بركا لا يعطيني فلوس لا حاجتي بشي.. »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!