القمودي تدوينة قال فيها ”لقد بات من الضروري اخضاع اعضاء الحكومة ومساعديهم و شاغلي الخطط الوظيفية العليا في الدولة الى تحليل المخدرات”

و أضاف في تدوينة أخرى ” حكومة الكوكايين!!! بعد تصريحات يعقوب الغضباني وكشفه عن علاقاته المتطورة بساكني القصبة  ,ماذا تنتظر النيابة العمومية لتفتح تحقيقا ؟ دون ذلك اعتبر ان جريمة مسك وترويج المخدرات باتت محمية سياسيا في تونس والقانون يطبق على الفقراء والمسحوقين دون سواهم”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!