أرسلت السلطات الموريتانية، طائرتين محملتين ب15 طن من الأسماك كمساعدة إلى تونس، بعد تفاقم الوضع الوبائي، لم تصل هذه المساعدات الى المواطنين ولم بتم الحديث عنها في أخبار الثامنة حسب ما أوردته إذاعة موزاييك صباح اليوم.
 وهو ما دفع الناشطون والناشطات على مواقع التواصل الاجتماعي يتساءلون عن مصير هذه الأسماك، واطلقوا هاشتاع “#وينو الحوت” وطالبوا بتوضيح حول مآل الأسماك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!