أكد رئيس الغرفة الوطنية لباعة لحوم الدواجن بالتفصيل  إبراهيم نفزاوي   في تصريح لموزاييك الاثنين 12 جويلية 2021 عن تفاجئهم مع المستهلك التونسي بالترفيع في أسعار اللحوم البيضاء من ذلك رفع سعر بيع  الدجاج من  6200 إلى  8600 مليما  وبلوغ سعر الكلغ الواحد من مادة الاسكلوب إلى 17 دينارا دون سابق إعلام.

وأبرز  إبراهيم نفزاوي أن ترفيع وزارة التجارة في أسعار اللحوم البيضاء كان  قرارا أحادي الجانب و أنهم من أكبر المتضريين من هذا القرار وفي كل مرة يتم تغيبهم بصفة متعمدة من اجتماعات ضبط وتحديد  الأسعار. وقال أن الغرفة هي  عضو من بين 12 عضوا في  مجلس إدارة المجمع المهني المشترك ومن الواجب تشريكهم في وضع هوامش الربح وبرمجة الشهر الحالي والقادم قائلا ” الرؤوس الكبار يتحكمو في السوق يحضروهم واحنا لا” .

وأعتبر النفزاوي أن فسح المجال لأصحاب المساحات التجارية الكبرى لوضع أسعار مشطة وبيع كلغ الدجاج إلى 9100 مليما مؤخرا  هو محاولة لإعطاء فرصة لهذه المساحات للعمل على حساب التجار الصغار بالأسواق والمحلات الخارجية وهي محاولة لضربهم حسب تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!