أكّد حسام الدين الجبابلي الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني في أحلى صباح اليوم، أنّ معلومة وردت على الفرقة المختصة للبحث في جرائم العنف ضدّ المرأة والطفل في قرمبالية مفادها محاولة إمرأة رمي أطفالها وتتراوح أعمارهم بين ثلاثة أشهر وخمس سنوات في قنال مجردة، بسبب خلافات عائلية وضائقة مالية كانت تمر بها الأم.

وفي سياق آخر، تحدّث العميد الجبابلي عن الهجرة غير النظامية وخاصة ظاهرة ”حرقة العائلات”، معلنا إحباط الحرس البحري للعديد من محاولات الهجرة غير نظامية لعائلات تونسية، بينهم حوامل ورضع وأطفال، حيث تم ضبط 365 قاصرا من بينهم 131 تونسيا خلال هذه العمليات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!