أشرف رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي  ظهر اليوم الاثنين على اجتماع استثنائي لمكتب المجلس الذي التأم حضوريا وعبر التواصل عن بعد .

وتداول مكتب مجلس نواب الشعب في اجتماعه الاستثنائي ما حدث خلال الجلسة العامة ليوم الأربعاء 30 جوان 2021 “من تصرفات مشينة مست من هيبة المؤسسة التشريعية و سمعة نواب الشعب”، وفق بيان صادر عن مكتب المجلس.


وأدان مكتب المجلس ما أقدم عليه النائبان الصحبي صمارة وسيف الدين مخلوف تجاه النائبة عبير موسي، مجدّدا رفضه المطلق الالتجاء للعنف، وشدّد البيان على أن هذا التصرف فردي، مرفوض وغير مسؤول، يتعارض مع ما سنّته المؤسسة البرلمانية من تشريعات تجرّم كافة أشكال العنف وخاصة ضد المرأة التونسية. وقرّر المكتب إيقاع أقصى العقوبة التي يسمح بها النظام الداخلي على النائبين المعنيين.


كما  ندّد مكتب المجلس بأشد العبارات بما دأبت عليه كتلة الدستوري الحر ورئيستها عبير موسي منذ بدء المدة النيابية الحالية من تعطيل ممنهج وعن سابق إصرار لحسن سير المرفق العمومي البرلماني في مختلف هياكله وخاصة أشغال الجلسة العامة، وفق تعبير محرّر البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!