قالت الممثلة والإعلاميّة مريم بن حسين في برنامج ”نجوم” اليوم السبت 26 جوان 2021 إنّها مع حرية اللباس لكنها ضد الدمغجة التي تصيب المجتمعات.

وأضافت “أنا مع التقريطة والبخنوق والسفساري لكنّي ضد الحجاب لأنه يمثل لونا سياسيا ومن لا يعرف يعود لتاريخ الحجاب”، مضيفة “نتحدث عن تونس بلد مسلم وليس إسلامي أنا ضد هذا اللون”.

كما استغربت بن حسين من احتفال بنات صغيرات في السنّ بارتداء الحجاب، معتبرة أنّه أمر غير مقبول وهي ضدّ تحجيب القاصرات، وفق تعبيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!