تحدّثت الممثلة والإعلاميّة مريم بن حسين عن برنامجها الجديد ”ريحة البلاد” الذي يعرض يومي السبت والأحد على قناة نسمة.

وقالت في برنامج ”نجوم” اليوم  السبت 26 جوان 2021 إنّ البرنامج توعوي لتحسين صورة تونس، وهي صاحبة الفكرة والمنتجة وقناة نسمة دعمتها إلى جانب مستشهرين آمنوا بالفكرة.

وفي سؤالها عن مآل القضيّة التي رفعتها ضدّ الممثلة مرام بن عزيزة مقدمة برنامج ”دبارة وزيارة” واتهامها بسرقة فكرتها، أكدت مريم بن حسين أنّ القضاء أنصفها وتم إيقاف البرنامج في قناة “التاسعة”، مشيرة إلى أنّ القائمين على هذا البرنامج قاموا بتغيير المحتوى في شهر رمضان ظنا منهم أن التتبعات ستتوقف.

وأكدت أنها قامت بمعاينات منذ الحلقات الأولى ورفعت كل الوثائق للقضاء لأنّ الفكرة مسجلة في حقوق الملكية الفكرية، معلنة أنها رفعت قضية في التعويض.

وكشفت مريم بن حسين أنّها قدمت فكرة “ريحة البلاد” لقناة التاسعة وتحصلت على إذن بالبث في قناة التاسعة لكن توقف التصوير بسبب الحجر الصحي الذي تمّ إقراره في شهر مارس من العام الماضي قبل أن تتفاجأ ببثّه بشكل مشوّه، حسب تعبيرها.

وعلقت بن حسين على تصريح مرام بن عزيزة بخصوص أنها قدّمت البرنامج فقط ولم تتدخّل في الإعداد وهي فكرة عالمية تم تنفيذها، قائلة “أرفض أن تصبح القضية شخصية بيننا… لكن ما صرّحت به مرام بن عزيزة مضحك لأنها قالت كلاما متناقضا”.

وتابعت “عوض أن تعتذر مني مرام وتكتفي بذلك وتحافظ على مستوى عال اختارت المغالطة ومن سرق فكرتي لا أتعامل معه رغم الصداقة”. 

وأشارت مريم بن حسين إلى أنها وجدت أشخاصا مستائين في مختلف ولايات الجمهورية بسبب تشويه أكلات تراثية تم تغييرها في برنامج ”دبارة وزيارة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!