اكدت صباح اليوم الدكتور رفيق بوجدرية وفاة اربعة اشخاص من نفس العائلة في ولاية القيروان بسبب الكورونا. وقد في تصريح اليوم ان صورة الواقعة تتمثل في قدوم جارة المتوفين الى منزلهم لشرب كاس شاي معهم ومن سوء حظهم كانت مصابة بالكورونا دون علمها فنقلت اليهم المرض في مرحلة اولى

ومن ثمة توفوا بعد ان تعكرت حالتهم الصحية تباعا.هذا وقد شدد الدكتور على ضرورة الابتعاد عن الاختلاط واعتماد اقصى ما يمكن من اليقظة والحيطة اثناء هذه الفترة العصيبة للتوقي من هذا الوباء القاتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!