الواقعة تتمثل في قدوم أحد المواطنين الي مركز الحرس الوطني 18 جانفي حي التضامن قصد الابلاغ عن فقدان فتاتين منذ الساعة السادسة مساءا وبعد تجند كل الوحدات الميدانية الموجودة من حضيرة تدخل مركزي بالعوينة و تدخل سريع وامن عمومي وابحاث وبعد مجهودات جبارة أثناء القيام بحملات تفتيش شملت كل الأحياء والازقة

تمكنت الحضائر العاملة من مداهمة منزل يشتبه فيه تواجد البنتين بعد استشارة النيابة العمومية أمكن الوحدات الأمنية من ايجاد الفتاتين والامساك بالمتورطين في اختطافهما

وهما رجل متشدد دينيا وزوجته أين اذنت النيابة بالاحتفاظ بهما ولازالت الابحاث جارية حول الاسباب الحقيقة وراء القيام بعملية الاختطاف كما لايسعنا الا ان تنوجه برسالة تقدير وشكر واحترام الي حضيرة الفوج المركزي بالعوينة وكافة الوحدات الأمنية علي سرعة الانجاز والتحلي بروح المسؤولية وهو ليس بغريب علي ابناء الفوج المركزي واختصاص حفظ النظام وابناء المؤسسة الأمنية عامة بمختلف الاسلاك هذا وقد عادتا الفتاتين سالمين الي عائلتيهما والحمدالله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!