كشف النائب بدرالدين القمودي عن حادثة خطيرة شهدتها تونس مؤخراً تتمثل في دخول أحد الإرهابيين عبر مطار تونس قرطاج، وقال القمودي: “يبدو ان اطرافا فاعلة داخل وزارة الداخلية قد سهلت دخول احد الارهابيين مقصرة تقصيرا متعمدا في اتخاذ ما يستوجبه الامر من اجراءات امنية تجاه كل مشتبه به. الامر اعمق من الاشتباه عندما نعلم ان السلطات التونسية تعلم مسبقا بترحيله من تركيا الى تونس على متن التركية عبر الرحلة TK0663وعلى المقعد 36 J وذلك يوم 17جوان الحالي.

هذا الارهابي عاد الى تونس بدون جواز سفر ومن خلال رخصة مرور صادرة عن سفارة تونس باسطمبول تحت عدد 85-2021.

انه الارهابي جمال الريحاني الصادرة في شانه عدة مناشير تفتيش .والمحكوم عليه بالسجن في تركيا قبل ترحيله الى تونس.

  وأضاف القمودي بالقول: كم من ارهابي دخل بهاته الطريقة ؟برا وبحرا وجوا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!