دخلت المخابز في صفاقس منذ يوم أمس الإثنين 14 جوان 2021 في إضراب بثلاثة أيّام للضغط على سلط الإشراف من أجل الحصول على مستحقاتها المالية المتخلدة بذمة الدولة وتفعيل القانون المنظم لقطاع المخابز الذي صدر في الرائد السمي منذ العام الماضي، وفق ما أكّده عبودة البرشاني رئيس غرفة المخابز بصفاقس في تصريح لموزاييك.

وقال البرشاني إن المخابز العشوائية التي تنشط بالجهة، وعدد ها 45 مخبزة، قامت باستغلال هذا الإضراب للترفيع في سعر الباقات إلى 500 مليم. 


وعبّر عن أسفه من الضرر الذي تسبب فيه الإضراب للمستهلكين، لكنّه ألقى باللوم على سلطة الإشراف التي ترفض الحوار، ملوّحا بالتصعيد.  



وأشار إلى أنّ القطاع يشكو من عدّة مشاكل لعلّ أهمها التلاعب بالمادة المدعمة من قبل بعض المهنيين، فضلا عن النقص الحاصل في التزوّد بمادة الفارينة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!