أعرب رئيس الدولة قيس سعيّد لدى استقباله بعد ظهر اليوم الجمعة 11 جوان 2021 كل من رئيس الحكومة هشام المشيشي ووزيرة العدل حسناء بن سليمان عن عدم رضاه عن الوضع العام ببلادنا مشيرا إلى أن الدستور يكفل له الكثير من الصلاحيات واتخاذ قرارات لا يتوقعها الكثيرون،

مشددا على أنه يعرف الجهات التي تقف وراء اختلاق الأزمات من أجل المحافظة على مواقعها في الحكم وأنه لن يسمح بالمرة بسقوط الدولة التونسية أو التطاول على التونسيين. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!