أعلمت مصالح وزارة الداخلية اليوم الخميس 10 جوان 2021 رسميا رئيس البرلمان راشد الغنوشي بوجود تهديد جدي باغتياله وفق ما كشفه مساعد رئيس مجلس نواب الشعب المكلف بالإعلام والإتصال ماهر مذيوب.


وأوضح مذيوب في تصريح لـ”وات” أن مصالح وزارة الداخلية عززت من إجراءات الحماية المخصصة لرئيس البرلمان، مشيرا إلى أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها إعلام الغنوشي بوجود تهديد باغتياله

.
وأضاف أن مجلس نواب الشعب، يعبّر عن استنكاره الشديد لهذا التهديد الذي يرمي إلى ضرب مؤسساتها الدستورية المنتخبة، وادخال البلاد في دوامة العنف والفوضى، وارباك مسار اللانتقال الديمقراطي، معربا عن ثقة البرلمان في قدرة المؤسسة الأمنية على التصدي لكل من تسوّل له نفسه المس من استقرار تونس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!