قال ممثل شركة تونس للطرقات السيارة ان تعريفة معاليم المرور المعتمدة في تونس من أضعف المعاليم في العالم و لا تمكن حاليا من تغطية الالتزامات المالية للشركة و تسديد القروض الخارجية .وقد تم في هذا الإطار إعداد مشروع أمر يضبط التعريفات الجديدة لمعاليم المرور بالطرقات السيارة وهو معروض على أنظار الوزارات و الهياكل المعنية.

وحسب دراسة قامت بها الشركة فان تحقيق التوازنات المالية للشركة تفترض إقرار زيادة ب 254% ليرتفع معلوم الاستخلاص على سبيل المثال في محطة استخلاص مرناق من 1،400 د الى 3،550د.يبدو أن ماحدث مؤخرا بخصوص إشاعة التعريفات الجديدة جس لنبض الشارع التونسي و أن الترفيع في معاليم الاستخلاص مبرمج و ثابت !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!